معنا الى عالم اخر على الأنترنت

 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
s.halwag*goldenflower

avatar

عدد الرسائل : 372
العمر : 25
المزاج : ابتسم في قمه حزني لان البسمه سلوى
اعلام الدول :
المزاج :
المهنه :
الهواية :
نقاط : 17439
تاريخ التسجيل : 10/06/2008

مُساهمةموضوع: لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الثلاثاء يوليو 15, 2008 3:37 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل لديك الجرأة للإجابة دعنا نرى

(( لماذا يصعب علينا قول الحقيقة )))
بينما لا يوجد أسهل من قول الباطل؟؟؟؟؟

. . . لماذا نشعر بالنعاس ونحن نصلي . . .
ولكننا نستيقظ فجأة ونشعر بالنشاط فور انتهائنا من الصلاة ؟؟؟؟؟

لماذا نسهر الليل كل يوم من اجل مباراة في كرة قدم او مشاهدة فيلم او مجالسة صديق
ولا نسهر بقراءة القران او الصلاة


لماذا نحس بالملل عند قراءة مقال . . . ديني
ونشعر بالفضول عند قراءة مقال عن أي شيء آخر ؟؟؟؟؟



لماذا نستيقظ مبكرا من من اجل العمل
ولا نستيقظ من اجل صلاة الفجر


لماذا نخشي مراقبة الناس
و لا نخشي مراقبة الله

لماذا ننفق الاموال الكثيرة للمتع و الرحلات مع انها زائلة
ونبخل بالصدقات علي الفقراء مع انها باقية

. . . لماذا يصعب علينا الكلام عن الله تعالى وأمور الدين . .
ويسهل علينا الكلام عن باقي الأشياء ؟؟؟؟؟


. . لماذا نقول أننا نحب الله
ونحن نعصيه . . ؟؟

ونقول أننا نكره الشيطان
ونحن مطيعين له ومطأطئين رؤسنا لجنده

لماذا نمسح الرسائل الإلكترونية . . . التي تتحدث عن الأمور الدينية . . .
ونقوم بإعادة إرسال الرسائل العادية ؟؟؟؟؟


لماذا نحب سماع الأغاني بسياراتنا. . . . . . . ؟؟
! ! ! ونكره سماع القرآن فيها . . .

لماذا نرى أن المساجد أصبحت مهجورة
. . . . . وأن المقاهي والإستراحات والملاهي أصبحت عامرة ؟؟؟؟؟

! لماذا لا نحب الذي ينصحنا ويريد لنا الجنة. . ! ؟؟؟ ونبتعد عنه
ونحب الذي يقودنا إلى الهلاك ونتقرب منه وإذا فقدناه نبحث عنه ؟؟؟


لماذا نذكر عيوب الناس
وننسى عيوبنا


لماذا نبكي من اغنية صد وهجر ولوعة
ولا نبكي من خشية الله


لماذا نغضب إذا أنتهكت حرماتنا ولو بكلمة. . ؟؟
! ! ! ولا نغضب من إنتهاكنا لحرمات الله . . . . . . . . ! !


فكر بالأمر

هل ستفكر فيما قرأت ملياً ؟؟
هل ستحاول أن تغيّر حالك . . ؟؟
أم ستكون امعة وتقف ببغاءاً تردد وتتبع غيرك ولا تعرف ان تقود أحداً حتى نفسك

لايكون الله أهون الناظرين اليك
القصه الاولى
شخص يسير بسيارته سيراً عادياً , وتعطلت سيـــــارته في أحد الأنفاق المؤدية إلى المدينة . ترجّل من سيارته لإصـلاح العطل في أحد العجلات وعندما وقف خلف السيارة لكي ينزل العجلة السليمة . جاءت سيارة مسرعة وارتطمـــــــــت بـــه من الخلف .. سقط مصاباً إصابات بالغة . يقول أحد العاملين في مراقبة الطرق : حضرت أنا وزميلي وحملناه معنا في السيارة وقمنا بالاتصال بالمستشفى لاستقباله... شاب في مقتبل العمر .. متديّن يبدو ذلك من مظهره . عندما حملناه سمعناه يهمهم .. ولعجلتنا لم نميز ما يقـــــــول , ولكن عندما وضعناه في السيارة وسرنا .. سمعنا صوتاً مميزاً.. إنه يقرأ القرآن وبصوتٍ ندي .. سبحان الله لا تقول هــــــــــذا مصاب ..
الدم قد غطى ثيابه .. وتكسرت عظامه .. بل هـــــو على ما يبدو على مشارف الموت .
استمرّ يقرأ القرآن بصوتٍ جميل .. يرتل القــــــــرآن .. لم أسمع في حياتي مثل تلك القراءة . أحسست أن رعشة ســـرت في جسدي وبين أضلعي . فجأة سكت ذلك الصوت .. التفــــت إلى الخلف فإذا به رافعاً إصبع السبابة يتشهد ثم انحنى رأســه قفزت إلي الخلف .. لمست يده .. قلبه .. أنفاسه.. لا شيء فارق الحياة .
نظرت إليه طويلاً .. سقطت دمعة من عيني..أخفيتــــها عن زميلي.. التفت إليه وأخبرته أن الرجل قد مات.. انفجر زمــيلي في البكاء.. أما أنا فقد شهقت شهقة وأصبحت دموعي لا تقف.. أصبح منظرنا داخل السيارة مؤثرا. وصلنا المستشفى.. أخبرنا كل من قابلنا عن قصة الرجــل.. الكثيرون تأثروا وذرفت دموعهم.. أحدهـم بعدما سمع قصة الرجل ذهب وقبل جبينه.. الجميع أصروا على عدم الذهاب حتى يعرفوا متى يُصلى عليه ليتمكنوا من الصلاة عليه.اتصل أحد الموظفين في المستشفى بمنــــــــزل المتوفى.. كان المتحدث أخوه.. قال عنه.. إنه يذهب كل اثنين لزيارة جدته الوحيدة قي القرية.. كان يتفقد الأرامل والأيتام.. والمساكين.. كانت تلك القرية تعرفه فهو يحضر لهم الكتـــب والأشرطة الدينية.. وكان يذهب وسيـــــــارته مملوءة بالأرز والسكر لتوزيعها على المحتاجين..وحتى حلوى الأطفــال لا ينساها ليفرحهم بها..وكان يرد على من يثنيه عن الســــــــفر ويذكر له طول الطريق بقوله..إنني أستفيد من طول الطريق بحفظ القرآن ومراجعته.. وسماع الأشرطة والمحاضرات الدينية.. وإنني أحتسب عند الله كل خطوة أخطوها.. من الغد غص المسجد بالمصلين .. صليت عليه مع جموع المسلمين الكثيرة .. وبعد أن انتهينا من الصلاة حملناه إلــــى المقبرة .. أدخلناه في تلك الحفرة الضيقة ..
استقبل أول أيام الآخرة .. وكأنني استقبلت أول أيام الدنيا *
شريط الزمن القادم ــ عبد الملك القاسم .

القصة الثانية
سقر.. وما أدراك ما سقر
وقع حادث في مدينة الرياض على إحدى الطرق السريعة لثلاثة من الشباب كانوا يستقلون سيارة واحدة تُوفي اثنان وبقــــــــي الثالث في الرمق الأخير يقول له رجل المرور الذي حضـــــــــر الحادث قل لا إله إلا الله . فأخذ يحكي عن نفسه ويقول :
أنـــــا في سقر .. أنــــــا في سقر حتى مات على ذلك . رجـــــل المرور يسأل ويقول ما هي سقر ؟ فيجد الجــواب في كتاب الله {سأصليه سقر . وما أدراك ما سقر . لا تبقي ولا تذر . لواحةٌ للبشر ...} { ما سلككم في سقر . قالوا لم نكُ من المصلين ...}
(شريط كل من عليها فان .. منوع)

أرأيتم ماذا يقول ياأخواني أرأيتم ماذا رآى أكان يعرف سقر ..!!

وماادراك عن سقر آه ثم آه .. انه يعلم سوف يذهب الى سقر .. الى جهنم من أخبره ..!!

وش خلاه يقولها ويرددها والله انه من بعده عن القرآن وتركه للصلوات وارتكاب الكبائر واتباع شياطين الانس والجن .. آما هذا كافي لنقول لانفسنا كافي ..والله كافي اهدار وحرمان من لذة العباده والبعد عنها من هذي اللحظه آلا نقدر نعاهد انفسنا أن نفتح مع الله صفحه جديده ونعاهده أننا تركنا كل شي لاجله ولأجل مخافته ولاجل ماوعدنا من جنات وعيون ومحلاها من حياه آبديه ونكون من الفائزين والمبشرين يوم القيامه جعلنا الله منهم

القصة الثالثة
يقول أحد الشباب :
نحن مجموعة من الشباب ندرس في إحدى الجامعات وكان من بيننا صديقٌ عزيزٌ يقال له محمد . كان محمد يحيي لنــا السهرات ويجيد العزف على النّاي حتى تطرب عظامنــــــا.
والمتفق عليه عندنا أن سهرة بدون محمد سهرةٌ ميتـــــــة لا أنس فيها. مضت الأيام على هذا الحال. وفي يوم من الأيام جاء محمد إلى الجامعة وقد تغيّرت ملامحه ظهر عليه آثار السكينــــة والخشوع فجئت إليه أحدّثه فقلت :
يا محمد ماذا بك؟ كـأن الوجه غير الوجه. فرد عليه محمد بلهجة عزيزة وقـــال :
طلّقت الضياع والخراب وإني تائبٌ إلى الله. فقال له الشاب على العموم عندنا الليلة سهرة لا تفوّت وسيكون عندنـــــا ضيفٌ تحبه إنه المطرب الفلاني .
فرد ّمحمد عليه : أرجو أن تعذرني فقد قررت أن أقاطع هذه الجلسات
الضائعـــــــة فجنّ جنون هذا الشاب وبدأ يرعد ويزبد . فقال له محمـــد:
اسمع يا فلان . كم بقي من عمرك؟ ها أنت تعيش في قوة بدنية وعقلية . وتعيش حيوية الشباب فإلى متى تبقى مذنباً غارقاً في المعاصي . لما لا تغتنم هذا العمر في أعمال الخير والطّاعات وواصل محمد الوعظ وتناثره باقة ٌمن النصائـح الجميلة . من قلبٍ صادق من محمد التائب. يا فلان إلى متى تسوّف؟ لا صلاة لربك ولا عبادة . أما تدري أنك قد تمــوت اليوم أو غداً . كم من مغترٍ بشبابه وملك الموت عند بابـــه كم من مغتر عن أمره منتظراً فراغ شهره وقد آن إنصرام عمره . كم من غارقٍ في لهوه وأنسه وما شعر . أنه قــــد دنا غروب شمسه . يقول هذا الشاب : وتفرقنا على ذلـــك وكان من الغد دخول شهر رمضان . وفي ثاني أيام رمضان ذهبت إلى الجامعة لحضور محاضرات السبت فوجـــــــدت الشباب قد تغيّرت وجوههم . قلت : ما بالكم ؟ قال أحدهم:
محمدٌ بالأمس خرج من صلاة الجمعة فصدمته سيــــــارة مسرعة .. لا إله إلا الله توفاه الله وهو صائم مصـــلّي الله أكبر ما أجملها من خاتمة .
قال الشاب : صلينا على محمد في عصر ذلك اليوم وأهلنا عليه التراب وكان
(منظراً مؤثراً. .. المصدر السابق)

بالفعل ماأجملها من خاتمه شفتم ياأخواني ترك ملذات الدنيا كلها من لهو وغناء وسهرات لأجل ماذا ..!!

ليعتزل الفن ام وجد شي آخر وأفضل ..!!

بل تركها مخافه من الله تركها لاجل الله..نعم تركها لاجل الله .. لازم نستشعر هالكلمه ونخاطب انفسنا ألم تشبعي يانفس .. ألم تكتفي يانفس والى متى والى اين تأخذيني والى متى وأنا أتبعك ..!!
آما اكتفيتي مني ..!!


آما آن لنا أن نتوب الى الله ياعباد الله

آما آن لنا أن نرجع الى الله بقلب صادق ونادم على ماضيعناه من وقتنا في معصيه الله ..!!
آما آن لنا أن تلين قلوبنا من قسوتها ..!!
آما آن لنا أن نختار كيف نقابل الله عز وجل من حسن خاتمه فلنجتهد ونترك كل مايغضب الله ونستغفره قبل مايكتب لنا سوء الخاتمه مثل مافي هالقصص الواقعيه المبكيه المؤثره المعبره لما تحكيه ونلامسه من حال شباب وفتيات المسلمين من غفله وانشغال بالدنيا ونسيان للآخره ف لنجاهد أنفسنا ونحرمها من كل لذه محرمه لنكسب رضآ الله ويختمنا بخاتمه حسنه وصدقوني لقد ذرفت الدموع لما قرأت هالقصص فهل تكفي هالدموع لتوصيل هالرساله الناصحه لنفسي ولكم وان نتقرب من الله فماذا في المقابل والله انها جنه بل جنان فيها كل مالذ وطاب وكل ماتمنت النفس من النعيم ولا خطر ع قلب بشر ..!!
أما تستحق هالجنه ان نعمل ليل ونهار لندخلها ورب راضٍ عنا ..!!
فأسرع وأسرعي يأوخيتي ونلحق بقوافل التائبين قبل ان يداهمنا هادم اللذات ونحن في غفله وبعد عن الله .. فلنستغفر ونتوب الى الله توبة صادقه نصوحه وندعوه ان يثبتنا عليها حتى نلقاه ..

(لايكون الله أهون الناظرين اليك)
!!
ثم يبيع آخرته لاجل دنيا فانيه حقيره ..!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mero

avatar

عدد الرسائل : 486
العمر : 28
المزاج :
المهنه :
الهواية :
الاوسمة :
نقاط : 18747
تاريخ التسجيل : 20/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الثلاثاء يوليو 15, 2008 6:15 pm

موضوع مؤثر جدا انا عن نفسى تاثرت جدا به
ربنا يكرمنا ويرحمنا ويغفر لنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.eldawrytv.110mb.com
s.halwag*goldenflower

avatar

عدد الرسائل : 372
العمر : 25
المزاج : ابتسم في قمه حزني لان البسمه سلوى
اعلام الدول :
المزاج :
المهنه :
الهواية :
نقاط : 17439
تاريخ التسجيل : 10/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الأربعاء يوليو 16, 2008 3:38 pm

يا رب يا ميرو ربنا يرحمنا و يغفر لنا و يحسن خاتمتنا
شكراا لمرورك ميرو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدورى :: منتديات عامة :: قسم الاسلاميات-
انتقل الى: